عملية حلقة المعدة, ربط المعدة, تحزيم المعدة أو حزام المعدة

عملية حلقة المعدة ” أو ربط المعدة أو تحزيم المعدة أو حزام المعدة “; هو عبارة عن حلقة من السيليكون قابلة للتغيير، تحوي بالون مطاطي على السطح الداخلي تشبه الاطارات الهوائية.

يتم وضع حزام المعدة حول الجزء العلوي من المعدة لتقييد مسار الطعام, بحيث تنقسم المعدة الى ما يشبه الساعة الرملية، ليصبح جزءها العلوي الصغير جداً و المسمى بالجيب هو الذي يعمل كمعدة حقيقية. يستطيع الطبيب بعد العملية أن يتحكم بمقدار الطعام الذي يمر عبر الجزء العلوي، وذلك حسب كمية الوزن المراد تخفيضه من قبل المريض، حيث أن الجزء العلوي من المعدة يتطلب كمية قليلة من الطعام، مما يؤدي إلى تأخير إفراغ الطعام عبر المسار الضيق ومن تم الشعور بالإمتلاء. تتم عملية حلقة المعدة بالمنظار الجراحي، من خلال خمسة فتحات لا يتجاوز واحد سنتمتر لكل فتحة، وهي العملية الأبسط والأكثر أماناً في عمليات السمنة . العيب في هذه جراحة حلقة المعدة عدم فعاليتها بالنسبة لآكلي السكريات السائلة (الآيس كريم والشوكولاته والعصائر المحلاة)، ويمكن تجاوز هذا العيب عن طريق التوعية. قد وضع فريقنا أكثر من 1500 حلقة مع متوسط مدة إقامة في المصحة ليوم واحد، والعملية استمرت أقل من 30 دقيقة.

حلقة المعدة

المرشح لعملية حلقة المعدة

لمعرفة ما إذا كان حزام المعدة يناسبك أم لا ، يجب أن تتوفر الشروط التالية:
1- أن يتراوح العمر بين 18 – 65 سنة (مع بعض الاستثنأت).
2- أن يكون وزنك الحالي ضعف وزنك الطبيعي أو زائد عن الوزن المثالي ب30 كيلو غرام على الأقل .
3- تعاني من أمراض لها علاقة بالسمنة المفرطة أو ناتجة عنها كالسكري وارتفاع ضغط الدم أو نسبة الكولسترول.
4- تعاني من السمنة المفرطة منذ أكثر من 5 سنوات .
5- خال من بعض الأمراض التي تمنعك من إجراء العملية مثل قصور الكلية أو الكبد .

حلقة المعدة

حلقة المعدة

 
المبدأهي تقنية مقيّدة تقلل من حجم المعدة وتؤدي إلى إبطاء مرور الطعام. ولا تؤدي إلى اضطراب في هضم الطعام. ويتم وضع حلقة (يمكن تغيير قطرها) حول الجزء العلوي من المعدة، وبالتالي يتم تحديد جيب صغير. وليست هناك حاجة إلى الكثير من الأطعمة لملء الجيب والإحساس بالشبع. ويتدفق الطعام ببطء شديد وفقا لمبدأ الساعة الرملية.
الخصائصالتقنية الوحيدة القابلة للتعديل. تربط الحلقة عن طريق انبوب إلى مربع للتحكم يوضع تحت الجلد. ويمكن شد أو تخفيف هذه الحلقة عن طريق حقن سائل في المربع عبر الجلد. والمراقبة الإشعاعية ضرورية خلال فترة المتابعة. ويمكن إزالة الحلقة خلال جراحة جديدة في حالة حدوث مضاعفات أو عدم الفعالية أو بناء على طلب المريض.
فقدان الوزن المتوقعالمتوقع بين 40 إلى 60٪ من الوزن الزائد، وهو ما يعادل خسارة وزن حوالي 20 إلى 30 كلغ ch1 . وتنطبق هذه النتائج على 10 سنوات من العمليات. وفي حالة إزالة الحلقة، يعود الوزن إلى سابقة عهده في معظم الحالات.
معدل الوقت الذي تستغرقه الجراحة 30 دقيقة.
معدل الوقت الذي يستغرقه الاستشفاءيوم واحد.
نسبة الوفيات الخاصة بالجراحة% 0,1.
أهم أخطار المضاعفات

قد تحدث مضاعفات ميكانيكية بعد الجراحة وحتى بعد عدة سنوات:

  • مشاكل تتعلق بالمربع: الالتهابات وتحرك المربع تحت الجلد وآلام في موقع المربع وتمزق الأنبوب الذي يربط بين المربع والحلقة؛
  • يمكن أن يسبب انزلاق الحلقة وتوسع الجيب فوق الحلقة إلى القيء الشديد أو عدم القدرة على تناول الطعام؛
  • اضطرابات في المريء (ارتداد والتهاب المريء والاضطرابات الحركية…)؛
  • جروح في المعدة تسببها الحلقة (تآكل المعدة وتحرك الحلقة). ويجوز أن تصبح جراحة ثانية ضرورية لإزالة الحلقة أو القيام بتقنية جراحية أخرى لعلاج للسمنة.

  -   بالنسبة لشخص متوسط الطول (1,70 م) مع مؤشر كتلة الجسم يساوي 40 كلغ/م.م.   

 -   في حالة عدم وجود مضاعفات أثناء الجراحة.

 -   في حالة عدم وجود مضاعفات بعد الجراح.